منتديات مشتاقة

تجمع بين الثقافة الاسلامية و العام و عالم حواءو عالم ادم و الاتصالات والانترنت و المرح و الجد


    قصة خادمة مرااااااهقة ... اللهم لاتبلينا

    شاطر
    avatar
    مشتاقة
    مؤسس
    مؤسس

    عدد المساهمات : 93
    تاريخ التسجيل : 20/02/2010

    قصة خادمة مرااااااهقة ... اللهم لاتبلينا

    مُساهمة من طرف مشتاقة في الجمعة مارس 05, 2010 8:42 am

    [
    color=red]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته [/color]



    هذا قصة واحد من الشباب الله وهبه بجمال مب
    طبيعي


    وعندهم شغالة مراهقة



    ويوم من الايام حبته شغالتهم حب غير طبييعي



    صارت تخدمه بيدينها وبرجلينها (يحيه هذا الولد )



    والولد هذا لاحظ معاملة الشغالة له وكنها تبي منه شي


    المهم


    بيوم من الايام الولد صار مريض



    ودوه اهله للمستشفى فحوصات وكذا وقالوا لازم يتخمد ( يترقد )



    لما سمعت الشغالة ان الولد بيترقد بالمستشفى تجننت



    وجالها انهيار عصبي وتفكك اسري <==< شدخل هذ1 بالموضوع ؟



    وكل يوم تقول لاهل الولد ابي اروح معكم الزيارة وكل يوم يصرفونها



    والمشكلة الاهل مايدرون ان الشغالة تحب ولدهم



    المهم الشغالة هذه جازفت بحياتها في سبيل انها تشوف حبيبها الولد



    وطلعت بالشارع العام وخذت تاشيره وراحت المستشفى



    وصلت الشغالة للمستشفى وافترت بالمستشفى الين ماافتر راسها



    ومن طابق لطابق تفتر على الغرف كلها



    الا شوي شافت الولد وهو نايم بغرفته وهادي (يحليله راقد )



    المهم الشغاله لما حست انها ماتقدر تشوفه بعد كذا



    قررت انها تذبح الولد وتنتحر بعد كذا



    وش سوت الشغاله الهبله ؟



    راحت اقرب محطة بنزين وعبت جركل بنزين



    ورجعت للمستشفى الا الولد للحين نايم



    المهم
    الشغالة فكت المغذي وحطت البنزين بدال ( مكان ) المغذي ! (أويييييي )



    وفي اللحظة هذه قام الولد فجأة يناظر ويبحلق عيونه بالشغالة



    الا وشم ريحة بنزين وشاف الشغالة


    قد قضت من تبديل البنزين بالمغذي



    الولد لحظتها قام يصارخ على الشغالة والشغالة ( حطت رجلها ) وهربت



    الا الولد فز ( قام ) يركض وراها يلاحقها



    فيلم بوليسي مو قصة حب



    الا وفجأة الولد مادري وش صارله ووقف بمكانه وماقدر يلحق الشغالة







    بس ليش وقف



























































































































































    خلص البنزين



    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه



    منقول هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه








    مع حوووووووبي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 14, 2018 5:37 pm